2019-06-26الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » تصريحات وحوارات
2019-01-07 13:20:39
سيزيد من تأزيم الوضع..

الجهاد: قرار سحب موظفي السلطة كارثي ولن نقف مكتوفي الأيدي

غزة - وكالة قدس نت للأنباء/ مي أبو حسنين

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أحمد المدلل، أن قرار الرئيس محمود عباس سحب كافة موظفي السلطة الفلسطينية من إدارة معبر رفح البري، بشكل مفاجئ، كارثي، لأنه سيزيد من تأزيم الوضع داخل قطاع غزة الذي عيش حصارًا خانقًا منذ 12 عامًا.

وقال المدلل في تصريح لمراسلة "وكالة قدس نت للأنباء"، إن "خطوة الرئيس عباس تخدم الاحتلال الإسرائيلي وكل الذين يحاصرون أبناء شعبنا".

وطالب الرئيس عباس بإعادة النظر بخطوته وإعادة هيئة موظفي المعبر إلى أماكنهم؛ ليقدموا خدماتهم بشكل طبيعي للمواطنين.

وشدد قائلاً: "سنستمر في التواصل مع طرفي الانقسام؛ لوقف التراشق الإعلامي المتبادل ووقف اتخاذ أي خطوات"، مؤكدًا في نفس الوقت:" لن نقف مكتوفي الأيدي أمام الحالة التي تمر بها القضية؛ باتجاه وقف أي خطوات انفرادية قد تأثر على المصالحة".

وقالت هيئة الشؤون المدنية الفلسطينية، إنها قررت سحب موظفيها العاملين في معبر رفح الحدودي بين غزة ومصر ابتداءً من صباح الاثنين، وحتى إشعار آخر.

ورفضت معظم الفصائل الفلسطينية في غزة قرار السلطة، واعتبرته أمرًا يعمّق الانقسام، و"مرفوض". 

وتسلمت السلطة الفلسطينية المعبر لأول مرة منذ عشر سنوات، في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني 2017، بالإضافة لمعابر القطاع غزة، من حركة "حماس"، حسبما نص اتفاق المصالحة الذي تم توقيعه في أكتوبر/تشرين الأول من العام نفسه 

وبند تسليم معابر غزة الوحيد الذي تم تطبيقه من اتفاق المصالحة الذي وقع آنذاك بين حركتي "حماس" و"فتح".



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صوراللافيشاركونفيمسيرةبغزةرفضالورشةالبحرين
صوروقفاتأمامالسفاراتالأمريكيةفيأوروبارفضالصفقةالقرنوورشةالبحرين
صورمسيرةوسطمدينةنابلسمنددةبصفقةالقرنوورشةالبحرين
صورقمعمسيرةرافضةلورشةالبحرينوصفقةالقرنعندالمدخلالشماليلبيتلحم

الأكثر قراءة