المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية »
2019-01-11 19:16:26

شهيدة وإصابات بقمع فعاليات جمعة "صمودنا سيكسر الحصار"

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

استشهدت سيدة فلسطينية واصيب آخرون، مساء اليوم، جراء قمع قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي المشاركين في فعاليات الجمعة الثانية والأربعين لمسيرات العودة وكسر الحصار على الحدود الشرقية لقطاع غزة، والتي تحمل عنوان جمعة "صمودنا سيكسر الحصار".

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية باستشهاد السيدة آمل مصطفى احمد الترامسي (43 عاما) شرق غزة ، و اصابة 25 آخرين برصاص قوات جيش الاحتلال الاسرائيلي شرق القطاع منهم صحفي شرق البريج، فيما استهدفت قوات الاحتلال سيارة اسعاف بقنبلة غاز مباشرة.

ونعى حزب الشعب الفلسطيني الشهيدة آمل الترامسي، "عضوة الهيئة القيادية لمنظمة المرأة لحزب الشعب في محافظة غزة".

واكد الحزب في بيا صحفي بان "الشهيدة من العضوات اللواتي تميزن بالانتماء للوطن وللاهداف التي يناضل من اجلها الحزب على المستويين الوطني والاجتماعي.وقد شاركت في العديد من الفعاليات الوطنية والاجتماعية.. وكانت من الفاعلات في اتحاد لجان المرأة العاملة في محافظة غزة ."

وأضاف "ان حزب الشعب وهو ينعي الشهيدة البطلة يتقدم لكل شعبنا ولعموم آل الترامسي بوافر العزاء مجدد العهد للشهداء بمواصلة درب الكفاح حتى الحرية والعودة والاستقلال".

وكانت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة  قد دعت عبر مكبرات الصوت، أهالي قطاع غزة إلى أوسع مشاركة والحشد الكبير في فعاليات جمعة "صمودنا سيكسر الحصار".

وقال المتحدث باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع : "تواصل جماهير شعبنا مسيراتها السلمية في الجمعة 42 من مسيرات العودة وكسر الحصار لتؤكد على استمراريتها وأنها ماضية بمختلف وسائلها وأدواتها."

وأضاف القانوع في تصريح صحفي"تؤكد الجماهير الفلسطينية من جديد أن صمودها الأسطوري وإرادتها الصلبة ستكسر الحصار الظالم وكل من يراهن على تراجعها أو النيل من إرادتها واهم".

وقال الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة أشرف القدرة " إن الطواقم الطبية في المستشفيات والنقاط الطبية و فرسان الاسعاف و الطوارئ ثابتة في ميدان العطاء لتقديم رسالتها الانسانية ".

وتابع "و تقديم اسباب الحياة لابناء شعبنا الذي يشارك في فعاليات الجمعة ال42 لمسيرات العودة و كسر الحصار في وجه الاحتلال الاسرائيلي الذي لا يتقن سوى لغة القتل و الارهاب."

ويشارك الفلسطينيون منذ الـ 30 من آذار/ مارس الماضي، في مسيرات سلمية، قرب السياج الفاصل بين قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948 وكسر الحصار عن غزة.

ويقمع جيش الاحتلال تلك المسيرات السلمية بعنف، حيث يطلق النار وقنابل الغاز السام والمُدمع على المتظاهرين بكثافة. ما أدى لاستشهاد 256 مواطنًا؛ بينهم 11 شهيدا احتجز جثامينهم ولم يسجلوا في كشوفات وزارة الصحة الفلسطينية، في حين أصيب 25 ألفًا آخرين، بينهم 500 في حالة الخطر الشديد..

 



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صوراللافيؤدونصلاتيالعشاوالتراويحفيرحابالأقصى
صوراطفاليسبحونفيبحرغزةهربامنالحرالشديد
صورمواطنونيسبحونفيعينفرعاالمهددةبالمصادرةمنقبلالاحتلالفياذناقربالخليل
صورمواطنونيشاركونالدفاعالمدنيفياخمادالنيرانالتيالتهمتاراضيهمبجبالقباطيةجنوبمدينةجنين

الأكثر قراءة