2019-03-27الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » محليات
2019-01-14 16:58:34
مع كبرى الجامعات الحكومية في النرويج

فوز الجامعة الإسلامية بمشروع حول تطوير تعليم الطفولة المبكرة والأساســية الدنيــا

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

فازت الجامعة الإسلامية بغزة في بداية عامها الجديد 2019م بمشروع تربوي نوعي يستمر لخمسة أعوام (2019- 2023) ويحمل بعنوان :"تطوير برامج تأهيل معلمي مرحلتي الطفولة المبكرة والأساســية الدنيــا في فلسطين والنرويج"، ويعتبر هذا المشروع الأول من نوعه من حيث الشركة الكاملة بين الجامعة الإسلامية بغزة مع أحدث جامعة في النرويج "إحدى أكبر الجامعات الحكومية" وهي  جامعة جنوب شرق النرويج University of South-Eastern Norway (USN) ، ويشارك في هذا المشروع مع الجامعة الإسلامية جامعة الخليل وجامعة بيت لحم كشريك مساند.  

 ويمثل الفريق الفلسطيني من الجامعة الإسلامية بغزة كل من: الدكتور نظمي المصري – مدير  المشروع، و الدكتورة سناء أبو دقة، والأستاذة عزة السحار، ويدير الفريق النرويجي الدكتور Oyvind Wistrom -  من كلية العلوم الإنسانية والعلوم التربوية بجامعة جنوب شرق النرويج.

وأوضح الدكتور نظمي المصري- مدير المشروع – أن هذا المشروع يأتي بعد محاولات عديدة  وجهود كبيرة تواصلت لسنوات وتلقت دعماً من إدارة الجامعة الإسلامية وخاصة الشئوون الخارجية من أجل تأسيس علاقات وشراكات أكاديمية مميزة مع  جامعات في دول إسكندنافيا التي تتميز بجودة نظامها التعليمي على المستوى الدولي خاصة في مراحل التعليم الأولى.

 وأضاف الدكتور المصري "حرصاً على الاستفادة من هذه  الدول ونقل خبراتها المتقدمة والرائدة في مجال التربية والتعليم إلى فلسطين، ويعتبر هذا المشروع الثاني للجامعة الإسلامية بعد الحصول على مشروع آخر بالشراكة مع جامعة Tampere    في فنلندا لتطويرعملية التعليم والتقييم في الجامعة الإسلامية التي بدورها ستنقل التجربة والخبرات المكتسبة للجامعات الفلسطينية الأخرى خلال العام الحالي.

ولفت الدكتور المصري إلى أنه تم تقديم المشروع في مايو 2018  لبرنامج الشراكة النرويجية للتعاون الأكاديمي العالمي (NORPART ) لتمويله من قبل الوكالة النرويجية للتعاون الدولي وتحسين الجودة في التعليم العالي (Diku ) وذلك ضمن محور تنمية القدرات والبحث في مجال التعليم العالي من أجل التنمية.

وبين الدكتور المصري أن المشروع  يسعى لتحقيق عدة أهداف مشتركة من خلال ثلاثة محاور أساسية: محور تطوير برامج إعداد معلمي مرحلتي الطفولة المبكرة (4-9 سنوات)، ومحور التبادل الأكاديمي بين فلسطين والنرويج على مستوى طلبة الدراسات العليا وأساتذة الجامعات المشاركة، ومحور إجراء أبحاث تربوية مشتركة في مجال تعليم الطفولة المبكرة.

 وذكر الدكتور المصري الأهداف السبعة للمشروع، وهي : تحسين الجودة التعليمية ومهارات التدريس في مرحلتي الطفولة المبكرة والأساســية الدنيــا في النرويج وفلسطين، وتطوير المفاهيم والإجراءات المعيارية والاعتماد الدولي للبرامج الأكاديمية الجديدة في فلسطين، وتحسين القدرات البشرية وجودة التعليم الأكاديمي في الجامعات المشاركة المشروع في كل من النرويج وفلسطين، وتعزيز الشراكة الأكاديمية بين فلسطين والنرويج من خلال التبادل المشترك لطلبة الماجستير، وإقامة تعاون مستدام وطويل الأجل للتبادل الطلابي والأكاديمي، إلى جانب إجراء بحوث مقارنة دولية وتطوير الشراكة البحثية بين فلسطين والنرويج، وتعزيز التعاون بين جميع شركاء المشروع تمهيداً لتحقيق للتنمية المستقبلية المشتركة في المجالات الثلاث التي ذكرت سابقاً.

وأكد الدكتور نظمي المصري أن هذه الأهداف السبعة وجميع الأنشطة السبعة التي سيتم تنفيذها لتحقيق هذه الأهداف ستتم في غزة والضفة وبما يتفق وينسجم مع أهداف وأولويات  وزارة التربية والتعليم العالي في فلسطين حيث تم إعداد المشروع حسب الخطة الاسترايجية الفلسطينية لقطاع التعليم (2022-2017) وأيضاً في ضوء أهداف التنمية المستدامة 2030 (SDGs )، وخاصةً الهدف 4 وهو يتعلق بالتعليم الجيد  المنصف والشامل للجميع وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة لجميع.

وأجمل الدكتور المصري أنشطة المشروع في تطوير برنامج ماجستير مشترك في علم أصول التدريس لمرحلة الطفولة المبكرة والأساســية الدنيــا في الجامعة الإسلامية بغزة وجامعة الخليل بحيث يشمل هذا البرنامج مواضيع تربوية متميزة مثل: القيادة التربوية، وحقوق الإنسان، والديمقراطية، والمواطنة، وتنمية مستدامة و تنمية الطفولة المبكرة، والاحتياجات الخاصة، والصحة، وإتقان الحياة، إلى جانب الحصول على اعتماد لبرنامج الماجستير المشترك في فلسطين،  وبناء القدرات والمهارات الخاصة  بتعليم الأطفال في المرحلة المبكرة والأساســية الدنيــا من خلال تطوير مساقات معتمدة وورشات عمل وأيام دراسية مشتركة في الموضوعات السابقة وبالاتفاق مع أساتذة كليات التربية في الجامعات المشاركة في المشروع، وإعداد وتنفيذ برنامج يشمل (33) منحة دراسية لتبادل الطلاب والتدريب في فلسطين والنرويج، حيث يقدم المشروع (17) منحة دراسية لمدة عام دراسي في النرويج للحصول على درجة الماجستير في مهارات التدريس في مرحلتي الطفولة المبكرة والأساســية الدنيــا، في حين ستستضيف الجامعة الإسلامية وجامعة الخليل (16) طالباً نرويجياً  لمدة (5) أسابيع لكل طالب لإجراء أبحاث وحضور بعض المساقات،  وإعداد برنامج تبادل أكاديمي مستدام للمدرسين والطلاب  من خلال مشروع Erasmus+ ، وإنشاء مجموعات بحثية دولية لإجراء ونشر (8) أبحاث مشتركة في مجلات علمية عالمية في المواضيع ذات الصلة، وعقد مؤتمر دولي مشترك في جامعة الخليل في نهاية المشروع عام 2023، وإدارة وتنفيذ المشروع بشفافية عالية بما يضمن حسن  التواصل، وتعزيز التقدم المنهجي والسعي لتعاون دولي مشترك جديد في برامج الدكتوراه.

ومن الجدير ذكره أن جامعة جنوب شرق النرويج South-Eastern Norway USN) )  قد تأسست في مايو 2018 بعد أن تم دمج (3) كليات جامعية كانت قائمة بالفعل  وهي تلمارك  و بوسكرود  و فستفولد في جامعة جنوب شرق النرويج لتصبح بعد الدمج إحدى أكبر مؤسسات التعليم العالي  في النرويج، حيث يبلغ عدد طاقمها 1,600 وتضم حوالي 18.000 طالباً وطالبة .



مواضيع ذات صلة