2019-09-16الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2019-02-06 19:14:48

الديمقراطية تنعى بارود وتحمل الاحتلال المسؤولية عن جريمة اغتياله

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

نعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الأسير الشهيد فارس بارود، الذي استشهد اليوم في سجن ريمون الإسرائيلي جراء سياسة الاهمال الطبي التي تتبعها مصلحة السجون الإسرائيلية بحق الأسرى. وتوجهت بخالص التعازي إلى ذويه وعائلته والشعب الفلسطيني وكافة الأسرى.
وأوضحت الجبهة في بيان لها بأن الأسير الشهيد فارس بارود (51 عاما) من مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة، وهو معتقل منذ العام 1991، ومحكوم بالمؤبد، وباستشهاده يرتفع عدد شهداء الحركة الأسيرة إلى 218.

واعتبرت الجبهة استشهاد الأسير بارود "جريمة نكراء جديدة تضاف إلى سجل الجرائم الإسرائيلية المتواصلة بحق شعبنا الفلسطيني بشكل عام والأسرى على وجه الخصوص"، وحملت حكومة الاحتلال الإسرائيلي ومصلحة السجون الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن الجريمة النكراء بحق الأسير بارود جراء منعه من العلاج.

وحذرت الجبهة من "استمرار سياسة القتل البطيء والمتعمد بحق الأسرى جراء سياسة الإهمال الطبي". داعية القيادة الفلسطينية والسلطة الفلسطينية إلى تدويل قضية الأسرى في المحافل الدولية وخاصة قضية الإهمال الطبي والقتل المتعمد بحق الأسرى. ودعت إلى مزيد من الدعم والاسناد والالتفاف حول الأسرى في سجون الاحتلال وتزخيم التحركات الجماهيرية المساندة لحقوقهم وتسليط الضوء على معاناتهم.

وطالبت الجبهة المنظمات الإنسانية والحقوقية الدولية ومجلس حقوق الانسان الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة بإدانة هذه الجريمة النكراء ووقف كافة الانتهاكات بحق الأسرى في سجون الاحتلال والتحرك السريع والعاجل لإنقاذهم قبل فوات الأوان، بتوفير العلاج الطبي اللازم والسماح للطواقم الطبية بزيارتهم ومتابعة أوضاعهم الطبية دون أية مضايقات، والعمل على فضح جرائم الاحتلال بحق الأسرى



مواضيع ذات صلة