المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية »
2019-03-16 21:39:26

حماس تنفي لقاء قادة من الحركة مع رئيس "الشاباك" في القاهرة

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

نفت حركة "حماس" ما ورد في تقرير لصحيفة "إندبندنت عربية" بأن القاهرة شهدت الأسبوع المنصرم لقاءً سرياً بين رئيس جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) نداف أرغمان وقادة من الحركة .

وكتب سامي أبوزهري القيادي في "حماس" عبر "تويتر" مساء السبت، إن " الادعاءات حول لقاء بين مسؤولين من حركة حماس والاحتلال الاسرائيلي في القاهرة هي ادعاءات كاذبة ولا أساس لها من الصحة".

وإتهم أبو زهري السلطة الفلسطينية بالوقوف وراء هذه الادعاءات قائلا " تقف خلفها مخابرات رام الله للتغطية على فضيحة لقاءات حسين الشيخ مع مسؤولين اسرائيليين للتخطيط لاحداث فوضى في غزة". حسب قوله

وكانت قد ذكرت صحيفة "إندبندنت عربية" بأن القاهرة شهدت الأسبوع المنصرم لقاءً سرياً بين رئيس جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) نداف أرغمان مع قادة من حركة "حماس".

وحسب تقرير للصحيفة فان " اللقاء جاء بوساطة من رئيس الاستخبارات المصرية اللواء عباس كامل الذي اقترح على أرغمان الاستماع مباشرة إلى شروط "حماس" لتهدئة طويلة، ولطرح الموقف الإسرائيلي بشكل مباشر. وذلك بعدما كانت المفاوضات تحصل بتحرك مكوكي للمصريين بين مقري إقامة الوفدين الإسرائيلي و"الحمساوي"، لتثبيت التهدئة ووقف إطلاق النار." وفق الصحيفة

"إندبندنت عربية" ذكرت بأن رئيس الشاباك الإسرائيلي وقبل لقائه وفد "حماس"، كان قد حصل على الضوء الأخضر من رئيس حكومته بنيامين نتانياهو، الذي اطَّلع بعد اللقاء على كل ما دار في القاهرة.

وفي التفاصيل قالت الصحيفة في تقريرها "إن أرغمان شدد على مسألة المحتجزين، وجثتي الجنديين الإسرائيليين المفقودين في غزة، كذلك أكد ضرورة التهدئة المطلقة التي تتضمن وقف مسيرات العودة، والإرباك الليلي، وكل العمليات على الحدود."

ومن جهته وعد أرغمان بأن إسرائيل مستعدة لتخفيف الحصار على القطاع، والتعامل المباشر مع "حماس" على معبري بيت حانون وكرم أبو سالم، وإعادة فتح منطقة كارني الصناعية، إضافة إلى فتح معبر رفح بصورة منتظمة.وفق تقرير الصحيفة

وحسب "إندبندنت عربية" فان أجواء اللقاء كانت إيجابية، إذ إن بعض الحاضرين من جانب "حماس" كان يتحدث بالعبرية التي أتقنها خلال اعتقاله في سجون إسرائيل. ومن أعضاء الوفد وفق الصحيفة عُرف موسى أبو مرزوق الذي اصطحب قياديين ميدانيين لم تُعرف هويتهم."
مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلي رفض التعليق على الموضوع، ونفى علمه بمثل هذه التفاصيل. بدورها رفضت "حماس" التعليق على المسألة، وقالت لـ"إندبندنت عربية" "إن كل التفاهمات مع الجانب الإسرائيلي تتم بوساطة مصرية، ولا يوجد حديث مباشر مع قادة إسرائيل، وإن مصر تبذل جهداً كبيراً من أجل التوصل إلى تحقيق التفاهمات".

 



مواضيع ذات صلة