2019-06-24الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية »
2019-03-24 11:19:47

اشتية يلتقي 3 فصائل في إطار تشكيل الحكومة

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

التقى رئيس الوزراء الفلسطيني المكلف د. محمد اشتية، يوم أمس السبت، وفودا من جبهة النضال الشعبي الفلسطيني، وجبهة التحرير العربية، وجبهة التحرير الفلسطينية، في لقاءات منفصلة ضمن مشاورات تشكيل الحكومة المقبلة.

وشارك في اللقاءات أعضاء اللجنة التنفيذية فيصل عرنكي، وأحمد المجدلاني، وواصل أبو يوسف، إضافة إلى الأمين العام لجبهة التحرير العربية ركاد سالم، وأعضاء من المكاتب السياسية، إلى جانب عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لحركة فتح عزام الأحمد.

واستعرض اشتية الإطار العام لبرنامج الحكومة المقبلة، المتمثلة في تحقيق الوحدة الوطنية، والتحضير للانتخابات التشريعية، وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده.

وأكدت الفصائل على أهمية الشراكة الوطنية، وضرورة تبني سياسات حكومية تعزز الصمود الوطني الفلسطيني، وتكفل الحريات العامة والشخصية، وفقا للقانون الأساسي الفلسطيني.

ومن جانبه استعرض الدكتور محمد اشتية الاطار العام لبرنامج الحكومة المقبلة من العمل على انهاء الانقسام والتمهيد لاجراء الانتخابات التشريعية، وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني في كافة اماكن تواجده، مشددا على اهمية أن تشكل الحكومة المقبلة رافعة للعمل النضالي وتحصين المشروع الوطني الفلسطيني في مواجهة المعركة السياسية والمالية ، التي تقودها الولايات المتحدة الامريكية والحكومة الاسرائيلية الهادفة لتصفية الحقوق الوطنية المكتسبة .

وبدوره اكد أحمد المجدلاني على أهمية الشراكة الوطنية وفتح الباب أمام الكوادر الشبابية ، وتبني سياسات حكومة تعزز الصمود الوطني الفلسطيني وفقا للقانون الاساسي مشيرا الى وحدة مواقف الجبهة إزاء مختلف القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية .

وقال " لابد من العمل الحثيث كأولوية نحو ردم الهوة بين المجتمع والنظام السياسي ، من جهة وتعزيز العلاقة التكاملية بين الحكومة و م.ت.ف باعتبارها قاعدة الكفاح الوطني الفلسطيني لاستعادة الثقة لجماهيرنا سعيا نحو تلبية استحقاقات المرحلة القادمة بكل تحدياتها . مشددا على أهمية انهاء الانقسام ، وكذلك اعادة النظر في هيكلية عمل الوزارات للقضاء على الترهل والبيروقراطية .

وشدد على أن الحكومة القادمة يجب أن تكون حكومة سياسية بامتياز وما يعنيه ذلك أن تكون حكومة الكل الوطني حكومة تعيد الثقة للمواطن من خلال مفهوم صمود المقاومة

كما اقترح المجدلاني إنشاء وزارة خاصة بالبنى التحتية ما يهدف الى حماية موقفنا السياسي والرافض لكافة الحلول المشبوهة والمطروحة ، اضافة الى ترشيد الانفاق ومراجعة مختلف الموازنات واستكمال اقرار قانون المجلس الاقتصادي والاجتماعي الفلسطيني وذلك بهدف رعاية الحوار الاجتماعي .



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورفعالياتفيالاراضالفلسطينيةرفضالصفقةالقرنوورشةالبحرين
صوراجتماعمجلسالوزراالفلسطنيبرئاسةدمحمداشتيةفيجلستهرقم10
صورأبومازنيترأساجتماعاللجنةالمركزيةلحركةفتح
صورعرضغنائيللفنانحمزةنمرةضمنفعالياتمهرجانوينعرامالله

الأكثر قراءة