المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية »
2019-03-26 18:24:02
لا نستبعد ان يعترف ترامب بالسيادة الاسرائيلية على الضفة..

نصر الله: أبسط رد سياسي على ترامب سحب المبادرة العربية من طاولة البحث

بيروت - وكالة قدس نت للأنباء

 أكد الامينُ العامّ لحزب الله اللبناني حسن نصرالله على أن الإعتراف الرسمي الأميركي بالسيادة الإسرائيلية على الجولان المحتل هو حدث مهم جداً ومفصلي في تاريخ الصراع العربي -الإسرائيلي وفي المخاطر التي تتهدد حقوقنا، معتبراً أن الاعلان الاميركي بشأن الجولان يدل على استهتار الرئيس دونالد ترامب وإدارته بالعالم العربي والاسلامي وبالمؤسسات الدولية لمصلحة "إسرائيل".

وفي كلمة له عبرَ الشاشةِ خصصها للحديثِ عن آخرِ التطوراتِ السياسية في لبنان والمنطقة، أشار نصر الله إلى أن كل العالم العربي والإسلامي مجمع على أن الجولان السوري المحتل جزء من سوريا، مشدداً على أن المؤسسات الأممية غير قادرة وعاجزة عن حماية أي حق من حقوق الشعوب، وأن الادارة الأميركية ومن موقع الاستكبار والعلو والعتو لا تعترف بقانون دولي ولا بقرارات دولية ولا بمجتمع دولي، تستخدم المؤسسات الدولية بقدر ما تخدم سياستها ومصالحها.

ولفت نصر الله إلى أن "من دلالات ما حصل هو أن الأولوية المطلقة لأميركا هي الكيان الصهيوني وأن لا اعتبارات لديها حتى لحلفائها عندما يكون الهدف دعم "اسرائيل" ولا مصالح تُحترم حين تتعارض مع مصالح إسرائيل".

ورأى نصر الله أن (الرئيس الأميركي دونالد) ترامب بخطوته هذه وجه اليوم ضربة قاضية لما يسمى "عملية السلام" في المنطقة، معتبراً أن صمت العالم العربي على مصادرة ترامب للقدس جعله يتجرأ على موقفه بشأن الجولان المحتل، ولم يستبعد أن يعترف ترامب بالسيادة الاسرائيلية على الضفة الغربية بعد قراره بشأن الجولان المحتل.

وقال إن الموقف العربي بشأن الجولان المحتل كان يحتاج لشجاعة ورجولة، وأن أبسط رد سياسي على ترامب سحب القمة العربية في تونس المبادرة العربية للسلام من طاولة البحث، مبيّناً أن الخيار الوحيد أمام السوريين واللبنانيين والفلسطينيين لاستعادة أرضهم وحقوقهم هو المقاومة.



مواضيع ذات صلة