2019-06-24الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2019-04-10 17:33:03

وقفة بمخيم البقعة دعما لمواقف العاهل الأردني تجاه القدس

عمان - وكالة قدس نت للأنباء

نفذ أبناء مخيم البقعة للاجئين الفلسطينيين في الأردن وقفة دعما لمواقف العاهل الأردني الملك عبد الثاني تجاه القدس، ورفضه الوطن البديل و"صفقة القرن".

وأكد المشاركون في الوقفة التي نظمها نادي اليرموك، أمام مقره، اليوم الأربعاء وحدة المصير المشترك، ورفضهم لأي مساس بالوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية، ودعمهم المطلق للموقف الأردني في رفض التسويات المطروحة.

وثمن رئيس نادي اليرموك خالد جعارة المواقف الأردنية الثابتة تجاه الحق الفلسطيني، مؤكدا أن الملك عبد الله الثاني لا يدخر جهدا في خدمة القضايا العربية والإسلامية وفي مقدمتها قضية القدس، رغم الضغوط التي يتعرض لها الأردن.

وأضاف ان هذه الوقفة هي رسالة للجميع بأننا متحدون خلف القيادة في مواقفها، والتي عبر عنها العاهل الأردني برفضة القرارات الأميركية بضم القدس والجولان.

بدوره، قال عضو المجلس الوطني الفلسطيني طارق الجابي لوكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية، إن مشاركة كافة الفعاليات الشعبية والحزبية في هذه الوقفة تؤكد عمق الروابط بين الشعبين الأردني والفلسطيني، والتي عززتها المواقف الراسخة للملك عبد الله الثاني.

وقال إن أبناء المخيمات يعبرون عن التفافهم حول القيادة الهاشمية المنسجمة تماما مع الثوابت الوطنية، والتي تتوافق مع مواقف القيادة الفلسطينية، في رفضها لـ"صفقة القرن" وضم القدس والجولان للكيان الاسرائيلي.

من جانبه، قال عضو المجلس الوطني الفلسطيني يونس أبو سل، إن الشعبين الأردني والفلسطيني كانا وما زالا وسيبقيان، في خندق واحد وهو خندق الكرامة التي اختلطت فيها الدماء، مستذكرا شهداء الجيش الاردني في القدس وبقية الاراضي الفلسطينية.

وقال إن الموقف الاردني ليس جديدا، فقد أعلنها الملك وبجرأة الأحرار الشرفاء، أن الأردن وقيادته وشعبه سيبقى على الدوام خط الدفاع الأول عن المقدسات، وسيبقى الهاشميون ملتزمين بالعهد التاريخي مع القدس وعروبتها، كما أن كل الضغوطات المتراكمة لن تثنيه عن دوره ورسالة آبائه وأجداده في رعاية وحماية عروبة القدس.

من جانبه، أكد رئيس بلدية لواء عين الباشا الأردنية جمال الفاعوري، أن هذا الحشد الكبير دليل على أننا في خندق واحد، خندق القدس، التي كانت دائما وأبدا في عيون وقلوب الأردنيين.

وقال: "جئنا هنا لنعبر عن وقوفنا خلف الملك عبد الله الثاني الذي رفض أي مساس بالقدس والثوابت الوطنية تجاه القضية الفلسطينية"، داعيا إلى وحدة شعبية تعزز المطالب المحقة للشعب الفلسطيني.

بدوره، قال الشيخ عيسى عايش أحد مخاتير مخيم البقعة، إن هذا اليوم هو أحد أيام المحبة للوطن ويوم التضامن والوحدة، مؤكدا أن أبناء المخيم يقفون بصلابة خلف العاهل الأردني للدفاع عن القدس والمقدسات في وجه أي مخاطر تهددها.

وأضاف اننا لا نقبل بأن تمس وحدة الأردن، مثمنا مواقف الملك التي كانت صارخة في وجه التعنت الاسرائيلي والقرارات الأميركية.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صورفعالياتفيالاراضالفلسطينيةرفضالصفقةالقرنوورشةالبحرين
صوراجتماعمجلسالوزراالفلسطنيبرئاسةدمحمداشتيةفيجلستهرقم10
صورأبومازنيترأساجتماعاللجنةالمركزيةلحركةفتح
صورعرضغنائيللفنانحمزةنمرةضمنفعالياتمهرجانوينعرامالله

الأكثر قراءة