2019-08-20الثلاثاء
المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » محليات
2019-04-16 23:40:55

"‏مركز عبد الله الحوراني يهنئ جبهة التحرير العربية بالذكرى الخمسين للانطلاقة

غزة - وكالة قدس نت للأنباء

قام وفد يمثل مركز عبد الله الحوراني للدراسات والتوثيق التابع لدائرة العمل والتخطيط الفلسطيني في منظمة التحرير الفلسطينية برئاسة الكاتب والباحث ناهـض زقـوت مدير عام مركز عبد الله الحوراني للدراسات والتوثيق يرافقه ناصر صليح، وسعيد تمراز، وزياد عوض، والمصور محمد أبو أسد، بزيارة مقر جبهة التحرير العربية، وكان في استقبالهم  فريد المشهراوي "أبو الرائد" عضو المكتب السياسي للجبهة وسكرتيرها في قطاع غزة.
وقدم مدير عام مركز عبد الله الحوراني التهنئة لجبهة التحرير العربية بالذكرى الخمسين للانطلاقة، بالذكرى الثانية والسبعين على تأسيس حزب البعث العربي الاشتراكي، مؤكدا على دور الجبهة في مسيرة النضال الوطني الفلسطيني كفصيل رئيسي وأساسي في منظمة التحرير الفلسطينية، ويعبر في كل أدبياته وخطاباته عن تمسكه بالثوابت الوطنية والمشروع الوطني الفلسطيني، ويؤكد دائما على وحدة الوطن والشعب والقضية، مشيرا إلى أن منظمة التحرير ستبقى ممثلة للشعب الفلسطيني الشرعي والوحيد رغم كل المؤامرات التي تتعرض لها ومحاولات خلق البديل، لأن منظمة التحرير هي المشروع الوطني وممثلة لكل الفلسطينيين في كافة أماكن تواجدهم.
وتحدث فريد المشهراوي معربا عن شكره لمركز عبد الله الحوراني ومديره العام ناهض زقوت مؤكدا على دور المركز الأساسي كمؤسسة من مؤسسات منظمة التحرير في احتضان الفعاليات والنشاطات الثقافية والسياسية، وملتقى للكتاب والأدباء والسياسيين والباحثين والمثقفين.
وأكد أن الجبهة ما زالت محافظة على الإرث الوطني وعلى الهوية السياسية لشعبنا. وأشار إلى أننا أمام هجمة ممنهجة تستهدف مشروعنا الوطني ولا سبيل أمامنا إلا الوحدة الوطنية لتعزيز جبهتنا الداخلية لمواجهة كل المؤامرات التي تسعى للنيل من حقوقنا ومشروعنا الوطني وشطب هوية شعبنا الوطنية.
 وفي ختام اللقاء شكر ناهض زقوت مدير عام مركز عبد الله الحوراني قيادة جبهة التحرير العربية على حسن الاستقبال، وقدم درع المركز مهنئا بذكرى الانطلاقة متمنيا حلول العام القادم وقد خرجنا من مربع الانقسام وزال الاحتلال، وحققنا مشروعنا الوطني بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس في ظل قيادة الرئيس محمود عباس "أبو مازن".



مواضيع ذات صلة