المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » محليات
2019-06-11 10:24:48

شبيبة فتح: الاعتداء على مقر الوقائي جريمة مفضوحة الأهداف

رام الله - وكالة قدس نت للأنباء

 أصدرت قيادة حركة الشبيبة الفتحاوية في إقليم نابلس، ممثلة بحركة الشبيبة الطلابية في الجامعات، والكليات، والمعاهد، والمدارس، والمناطق، والشعب التنظيمية بيانا، أكدت فيه أن الاعتداء الإسرائيلي فجر اليوم على مقر جهاز الأمن الوقائي في محافظة نابلس، يشكل جريمة احتلالية جديدة، تضاف إلى جرائم الاحتلال، وإجراءاته العنصرية ضد شعبنا، ومؤسساتنا الوطنية، والسيادية، ورسالة سياسية غاية في الوضوح من قبل الحكومة اليمينية العنصرية المتطرفة في إسرائيل، ضد مؤسساتنا الأمنية التي تمارس دورها في الحفاظ على أمن واستقرار الوطن والمواطن، في ظل صمود أبناء المؤسسة الأمنية، والمدنية، وقيامهم بواجبهم على الرغم من   الأزمة الاقتصادية الخانقة التي يمر بها شعبنا بسبب قرصنة أمواله من قبل الاحتلال، عقابا على استمرار القيادة الفلسطينية وعلى رأسها السيد الرئيس محمود عباس، بتقديم حقوق عائلات الشهداء، والأسرى، والجرحى، وفي ظل الموقف الفلسطيني الثابت ضد صفقة العصر، وضد أية مؤمرات تصفوية على شعبنا، وقضيتنا الوطنية.

وحيا عضو قيادة شبيبة فتح في الضفة الغربية رائد الدبعي، ضباط وضباط صف وجنود الأمن الوقائي، الذين تصدوا يوم أمس لقوات الاحتلال، مبرقا أمنيات شبيبة فتح بالشفاء العاجل للجرحى من أبناء الجهاز، مشيرا بأن ما حدث يوم أمس إنما هو دليل إضافي على العقيدة الوطنية، للمؤسسة الأمنية الفلسطينية، واستهدافها الدائم من قبل الاحتلال، كون الأمن والاستقرار، ومحاربة الجريمة، والعمالة، والظواهر السلبية تشكل أحد أبرز وأهم أعمدة بناء الدولة الفلسطينية المستقلة، مبرقا تحية فخر واعتزاز لكل أبناء المؤسسة الأمنية والعسكرية والشرطية الفلسطينية، الذين يواصلون الليل والنهار، من أجل أمن واستقرار المواطن، مؤكدا بأن شبيبة فتح، تعتبر الإعتداء على أحد المقار الأمنية الفلسطينية بهذا الشكل الفاضح، الذي يعيد إلى الذاكرة سنوات تدمير مقار الأجهزة الأمنية الفلسطينية خلال انتفاضة الأقصى،  والتي يعتقد المحتل أنه يخيف شعبنا، وقيادتنا من خلالها، هو اعتداء على الكل الفلسطيني، وبأنه لن يزيد شعبنا سوى تمسكا بحقوقه الوطنية، والتفافا حول مؤسساتنا الوطنية، التي عمدت بدماء الأبرار من الشهداء، وتضحيات الأسرى، والجرحى والمبعدين من أبناء المؤسسة الأمنية، والعسكرية، والشرطية، ومن مختلف المؤسسات المدنية، والخدمية  في فلسطين .

وفي ذات الاطار، حيت شبيبة فتح جماهير محافظة نابلس، لالتفافهم حول مؤسساتهم الوطنية، وموقفهم الوحدوي ضد أي عدوان على المؤسسات الوطنية في أي محافظة من محافظات الوطن.



مواضيع ذات صلة




قضايا وتقارير

عدسة قدس نت

صوراللافيشاركونفيمسيرةبغزةرفضالورشةالبحرين
صوروقفاتأمامالسفاراتالأمريكيةفيأوروبارفضالصفقةالقرنوورشةالبحرين
صورمسيرةوسطمدينةنابلسمنددةبصفقةالقرنوورشةالبحرين
صورقمعمسيرةرافضةلورشةالبحرينوصفقةالقرنعندالمدخلالشماليلبيتلحم

الأكثر قراءة