2019-09-18الأربعاء
المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » أهم الأخبار
2019-07-07 20:57:07

نتنياهو يعلق على نتائج التحقيق بعملية خانيونس

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء

أجرى رئيس الوزراء ووزير الجيش الاسرائيلي بنيامين نتنياهو مناقشات أمنية موسعة خلال الأسابيع الأخيرة تم خلالها عرض نتائج تحقيق بالعملية العسكرية السرية بمدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.

قال نتنياهو، مساء الأحد "سيتم تعلم الدروس وسيجري تطبيق التوصيات". وأضاف "أحيي شجاعة المقاتلين والطيارين الذين عملوا في ظروف صعبة للغاية، وأريد تعزية عائلة اللفتنانت كولونيل م. بالنيابة عن مواطني إسرائيل لبطولته وعمله".

جاءت تصريحات نتنياهو، تعقيبا على استنتاجات لجنة التحقيق التي قادها الجيش الإسرائيلي بشأن العملية العسكرية السرية التي قادها الجيش الإسرائيلي في خانيونس والتي قتل في اللفتنانت كولونيل م. والتي قدمت إلى رئيس الأركان الإسرائيلي ووزير الجيش.

وفي العملية التي وقعت في 11 تشرين الثاني/ نوفمبر جرح ضابط آخر بجراح متوسطة. وجاءت خلاصة رئيس الأركان بحضور قائد العمليات الخاصة، نائب رئيس الأركان، قائد شعبة العمليات، قائد شعبة الاستخبارات العسكرية، قائد القوات الجوية إضافة الى قائد فريق المراقبة على الأركان العامة اللواء (احتياط) نيتسان الون.

بعد هذه العملية، عيّن رئيس الأركان السابق غادي إيزينكوت فريقًا برئاسة نيتسان ألون لفحص ودراسة العملية وصياغة توصيات على مختلف مستويات الجيش الإسرائيلي من المستوى العام والمشترك حتى الوحدات الخاصة.

وصادق رئيس الأركان أفيف كوخافي على نتائج استنتاجات لجنة التحقيق التي قدمها قائد مديرية الاستخبارات اللواء تامير هايمان، والميجور جنرال (احتياط) ألون، وأثنى على عملية التحقيق والتقصي كما أشار إلى "البطولة" التي أظهرها المقاتلون في ميدان العملية السرية. لكن رئيس الاركان صرح أن مهمة العملية لم تنفذ، وأعرب عن حزنه العميق لسقوط اللفتنانت كولونيل م.

ووفقا للتحقيق فانه قتل اللفتنانت كولونيل م. من قبل القوات الإسرائيلية عن طريق الخطأ. وأشار رئيس الاركان إلى انه من خلال تحليل تسلسل الأحداث في العملية تم ارتكاب العديد من الأخطاء والإخفاقات التي أدت إلى كشف القوة في الميدان، لافتا إلى وجود ثغرات في طريقة التنفيذ وعملية الإعداد.

يشار إلى أنه قتل ضابط إسرائيلي إضافة الى استشهاد سبعة فلسطينيين ضمنهم قياديان من حركة حماس في عملية للجيش الإسرائيلي في شرق خان يونس جنوب قطاع غزة في 11 تشرين الثاني/ نوفمبر. وأكد الجيش الإسرائيلي في حينه وقوع "تبادل لإطلاق النار" في العملية التي واكبها قصف مروحي إسرائيلي لعدة أهداف في القطاع. كما أعلن مقربون من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في حينه أنه قطع رحلته إلى باريس وقرر العودة إلى إسرائيل بسبب العملية السرية داخل غزة.

قالت صحيفة" يديعوت أحرنوت" الخميس، إن قائد العمليات الخاصة في الجيش الإسرائيلي أبلغ رئيس الأركان أفيف كوخافي بقرار الاستقالة من منصبه، على خلفية أحداث عملية خانيونس في تشرين الثاني/ نوفمبر 2018.

ووفقاً للصحيفة الاسرائيلية، فإن أصداء عملية خانيونس لا تزال تُخيم على أجهزة الأمن الإسرائيلية، والتي استهدفت وحدة "سييرت متكال" أبرز وحدات النخبة في الجيش. وأكدت الصحيفة، أن قائد قسم العمليات الخاصة في الجيش الإسرائيلي قدم استقالته لكوخافي، حيث كان يتولى وحدة "متكال" خلال تلك العملية. وبحسب الصحيفة، فإن الضابط الكبير أوضح لكوخافي أنه لن يستمر في منصبه وينتظر حتى شهر مارس/ آذار من العام المقبل، كما كان مقررا، ولكنه سيترك منصبه على الفور في الأول من الشهر القادم.



مواضيع ذات صلة