المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية » محليات
2019-08-07 13:39:08

الشبكة العربية تكرم أسرة جريدة البلاد الجزائرية

الجزائر - وكالة قدس نت للأنباء

كرمت الشبكة العربية للثقافة والرأي والإعلام، أسرة مجمع جريدة البلاد والطاقم الاعلامى فيها ، وعلى رأسهم المدير العام لمجمع مؤسسة البلاد الاعلامية "يوسف جمعة" ورئيس التحرير "أنس جمعة" وسكرتير التحرير " فيصل حملاوى" والاعلامى المميز "طاهر سهايلية" والاخت الاعلامية " خديجة بلوزداد" ،

كما أعرب الأخ "فيصل حملاوى" سكرتير التحرير فى جريدة البلاد عن خالص الشكر والتقدير للأخوة فى الشبكة العربية للثقافة والرأي والإعلام  ممثلة بالأخ "كمال الرواغ" الأمين العام للشبكة على هذا المبادرة  ومتمنيا لفلسطين الحرية والاستقلال  ، والافراج القريب عن الاسرى  فى سجون الاحتلال الصهيونى ،

تجدر الإشارة الى ان صحيفة البلاد  تخصص صفحة  يومياً ، لملف  الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ، حيث تغطى  الصحيفة  كل الأخبار والتقارير والمقالات التي تعنى بهذا الملف الحساس والانسانى بامتياز ، . وتعتبر الاسرة الاعلامية  فى جريدة البلاد ، إن قضية الأسرى وإبراز معاناتهم داخل السجون والمعتقلات الإسرائيلية ،تأتى على سلم الأولويات الى جانب مختلف عناوين القضية الفلسطينية وعاصمتها الأبدية القدس الشريف.

بدورة تقدم الأسير المحرر خالد صالح (عزالدين) مسؤول ملف الأسرى فى سفارة دولة فلسطين لدى الجزائر الشقيقة ، بجزيل الشكر والتقدير والامتنان  لمجمع البلاد وللطاقم الاعلامى فيها، على جهودهم الرائعة في الوقوف الى جانب قضية  الأسرى وإعطائها الأهمية والأولوية التى تستحق ، وهى ليست غريبة على الشعب الجزائري الشقيق  الذى يعشق فلسطين ويعتبرها قضيته المركزية  الأولى . واشاد بمبادرة الشبكة وتواصلها مع الإعلام الجزائرى . كما عبر فى اتصال هاتفى مع المؤسسة عن اعتزازة الكبير بكل وسائل الاعلام والصحافة الجزائرية المسموعة والمكتوبة والمرئية. لاهمامهم الواسع والخاص باسرى الحرية فى السجون الصهيونية.

تجدر الاشارة ان الشبكة العربية تأسست بتاريخ 21/3/2011 على يد نخبة من الكتاب والمفكرين من أجل توحيد الخطاب السياسي لخدمة القضايا العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينية والدفاع عنها في ظل الهجمة الإسرائيلية المستمرة على المقدسات والأرض الفلسطينية وضرب جميع المعاهدات وقرارات الأمم المتحدة بعرض الحائط، وتهدف الشبكة من خلال الأقلام الحرة والوطنية تسليط الأضواء على القضايا العربية والقضية الفلسطينية شكل خاص والتي تتعرض لهجمة شرسة من الاحتلال على صعيد الأرض والإنسان والقدس الشريف تزامناً مع ما يجري من أحداث في الوطن العربي في ظل المتغيرات التي فرضت عليه والتي هدفها الأساسي تقسيمه وتجزئته بهدف زعزعة روح العروبة النابض في الأمة العربية الخالدة وإشعال حالة النزاع الطائفي بين شرائحه من خلال تغذية النزاعات الفكرية والطائفية والقبلية والتي للأمة العربية والإسلامية وتاريخها المجيد الذي أضاء للبشرية طريق العلم والنور على مدار عقود من أجل الاستحواذ على مقدراتها والسيطرة على شعوبها من خلال بث الفتنة. وتسعى الشبكة العربية للثقافة والإعلام منذ تأسيسها على رفد الحركة الثقافية في قطاع غزة وفلسطين عامه بمزيد من الأعمال التي تسهم في نهوض الجسم الثقافي الذي تراجع دوره في السنوات السابقة، حيث شعرت الشبكة من خلال الأدوات والدوائر الفعالة التي تعمل في الشبكة إن هذا العمل الثقافي والإعلامي لا يقتصر على دور محدد بالذات بل هو فعل وطني يتكامل مع كافة الأدوار التي تقوم بها الحركة الوطنية وعلى رأسها الممثل الشرعي والوحيد للقضية الفلسطينية وهي منظمة التحرير الفلسطينية، حيث أخذت على عاتقها تفعيل البرنامج الوطني وتعبئة الجماهير الفلسطينية للخلاص من نير الاحتلال حتى تحرير فلسطين. هذا ما جعل المنظمة بجهود رئيس دائرة العمل والتنظيم الشعبي أن تعتمد الشبكة العربية للثقافة والأعلام كعضو في دائرة العمل والتنظيم الشعبي .



مواضيع ذات صلة