2019-09-23الإثنين
المدينة اليومالحالة
القدس7
رام الله7
نابلس9
جنين11
الخليل6
غزة12
رفح13
العملة السعر
دولار امريكي3.6452
دينار اردني5.1414
يورو4.2065
جنيه مصري0.204
ريال سعودي0.972
درهم اماراتي0.9925
الصفحة الرئيسية »
2019-09-10 21:09:46

اخلاء نتنياهو وليبرمان.. اطلاق صلية صواريخ على عسقلان وأسدود

القدس المحتلة - وكالة قدس نت للأنباء

ذكرت تقارير عبرية، مساء الثلاثاء، بأن صافرات الإنذار دوت في مدينتي عسقلان وأسدود القريبتين من قطاع غزة، جراء اطلاق صلية من صواريخ من القطاع، فيما أجبر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ورئيس حزب "يسرائيل بيتينو" أفيغدور ليبرمان على اخلاء تجمعات إنتخابية أثناء تشغيل صافرات الإنذار.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي، في بيان مقتضب، إنه "تم تشغيل صافرات الإنذار في عسقلان وأسدود"، مضيفًا أن بأنه "تم رصد إطلاق   صاروخين من قطاع غزة وأن منظومة "القبة الحديدية"، اعترضهكا.

وأفادت التقارير بأنه تم إطلاق صلية صواريخ من قطاع غزة ، باتجاه المستوطنات الإسرائيلية المحاذية للقطاع، زاعمة بأن منظومة "القبة الحديدية" نجحت باعتراض خمسة صواريخ.

ولفتت تقارير إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، شارك في مؤتمر انتخابي لليكود في مدينة أسدود حيث دوت صافرات الإنذار، وبأنه تم إخلاء الحاضرين، ومن ضمنهم نتنياهو، فور سماع الإنذار.

واضطر نتنياهو، إلى إنهاء كلمة انتخابية لأنصاره، إثر إطلاق الصواريخ من قطاع غزة.

  وأظهرت مقاطع مصورة قطع نتنياهو كلمته خلال المؤتمر، وإخلائه بواسطة طاقم حراسته الخاص، فور سماع دوي صافرات الإنذار، إلى أماكن محصنة.

وعاد نتنياهو ليستأنف خطابه بعيد دقائق، وقال: "إذا حماس تطلق علينا النار فيما نعقد مؤتمرًا انتخابيًا لليكود، هذا يؤكد أنهم لا يريدوننا هنا".

كما تم إخلاء رئيس حزب "يسرائيل بيتينو"، وزير الجيش الإسرائيلي السابق، أفيغدور ليبرمان، إلى "مكان محصن"، حيث تواجد هو كذلك في أسدود للمشاركة في اجتماعي انتخابي.

 وكتب ليبرمان على صفحاته بمواقع التواصل الاجتماعي أنه "اضطررت لإخلاء المكان عقب دوي صافرات الإنذار"، واعتبر أن "هذا الحدث يؤكد على أن سياسة نتنياهو التي تتمثل باستسلامه ورضوخه للإرهاب، مفلسة".

وذكرت هيئة البث العبرية "كان"، أنه لم تقع أية إصابات جراء إطلاق الصواريخ، فيما أمرت بلدية مدينة عسقلان بفتح الملاجئ تحسبًا لأي تصعيد أمني.

يشار إلى أن محلل الشؤون الفلسطينية في "كان"، غال بيرغر، نقل عن مصادر قال إنها فلسطينية، إن حركة حماس، أخبرت وفد المخابرات المصري، أن الحركة لا تتحمل مسؤولية القصف الذي تم مساء اليوم.

وادعى بيرغر أن حركة حماس غير معنية حاليا بالتصعيد، وأنها غير راضية عن إطلاق الصواريخ من القطاع هذه الليلة، معتبرة أنه "يتعارض مع المصلحة الوطنية الفلسطينية".

وحذرت الحركة، عبر الوسيط المصري، الحكومة الإسرائيلية، من قصف مواقع تابعة لها، بزعم الرد على إطلاق الصواريخ من القطاع باتجاه المستوطنات الإسرائيلية المحاذية.حسب موقع "عرب 48"

 

 



مواضيع ذات صلة